counter easy hit التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

عمان – أثير

وأكدت موديز التصنيف الائتماني للسلطنة عند “Ba3” وهو نفس التصنيف السابق للوكالة ، والتوقعات المستقبلية هي نتيجة لتقلب أسعار النفط وتأثيره على الاقتصاد المحلي ، بالإضافة إلى حجم الاحتياجات التمويلية للموازنة العامة للدولة.

وأشارت الهيئة في تقريرها الصادر اليوم ، إلى أن الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للسلطنة سينمو بنسبة 2.6 في المائة هذا العام و 3.5 في المائة في عام 2022 ، مع توقعات بتحسن العجز المالي للموازنة البالغ -18 ، و 1 في المائة في عام 2020 إلى – 3.6 في المائة في عام 2021.

وتوقع التقرير انخفاض نسبة الدين العام للسلطنة إلى الناتج المحلي الإجمالي بنحو 10 في المائة عما تم تسجيله في عام 2020 ، بالإضافة إلى انخفاض عجز الحساب الجاري بنسبة -13.4 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي عام 2020 إلى -2.3 في المائة عام 2021. .

من ناحية أخرى ، أثبتت وكالات التصنيف الائتماني الملاءة المالية للسلطنة منذ منتصف عام 2020 ، على الرغم من التأثيرات الخارجية المحيطة باقتصاد السلطنة ، مؤكدة على أهمية الإجراءات المالية والمبادرات الاقتصادية المتخذة على المدى المتوسط. الخطة المالية (2020-2024) بهدف تحقيق الاستدامة والفائض المالي وتحقيق فائض مالي عام 2025 وخفض معدل الدين العام.

يذكر أن صندوق النقد الدولي توقع في بيانه الختامي لمشاورات المادة الرابعة انتعاش اقتصاد السلطنة المحلي وتحقيق نمو بنحو 3 في المائة على المدى المتوسط.

وأكدت وزارة المالية على الجهود الحثيثة التي تبذلها السلطنة لمعالجة الوضع الراهن وتحقيق الاستدامة المالية وتحسين آفاق الاقتصاد المحلي من خلال تنفيذ الخطط والإجراءات المالية والاقتصادية.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *