counter easy hit التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

كشف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أنه كان هدفًا لمحاولتي اغتيال خلال الفترة الأخيرة ، كانت آخرهما في 24 يونيو ، في الذكرى المئوية الثانية لمعركة كارابوبو.

وقال الرئيس الفنزويلي ، وفق ما أوردته روسيا اليوم: “كانوا يستعدون للهجوم في 24 يونيو خلال الاحتفال بالذكرى المئوية الثانية لمعركة كارابوبو ، وهو هجوم آخر بطائرة بدون طيار ، تم إحباطه وتحييده. أقول هذا للمرة الأولى ، لأن التحقيق ما زال مستمرا “.

وأضاف مادورو أن “محاولة اغتيال في الخامس من يوليو تموز خلال العرض العسكري بمناسبة توقيع إعلان استقلال فنزويلا”.

تعرض الرئيس الفنزويلي لمحاولة اغتيال في أغسطس 2018 ، عندما حلقت عدة طائرات مسيرة محملة بالمتفجرات إلى المنصة التي كان يتواجد فيها مادورو ، ما أسفر عن إصابة عدد من الحراس.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *