counter easy hit التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

اتصل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ، إسماعيل هنية ، هاتفيا بالأمين العام للجهاد الإسلامي زياد النخالة ، مهنئا ومهنئاً بنجاح الأسرى الأبطال وأبناء حركة الجهاد الإسلامي والمقاتل زكريا الزبيدي. زعيم كتائب شهداء الأقصى ، لينال حريته رغم أنفه للاحتلال والهروب من سجونها المدججة بالسلاح والمحصنة.

وقال هنية خلال الاتصال الهاتفي إن عزيمة هؤلاء الأبطال كانت “أمام قدرة الله ، وعندها تكون إرادتهم وإصرارهم أضعف من نسيج العنكبوت”.

وأكد هنية أن ما فعله هؤلاء الأبطال هو صفحة انتصار جديدة لشعبنا الفلسطيني في صراع الإرادات مع هذا المغتصب المحتل.

وأعرب عن قناعته العميقة بأن سلسلة الإنجازات المتتالية لشعبنا ضد هذا الاحتلال الإجرامي ستستمر حتى التحرير الكامل لأرضنا وشعبنا وأسرىنا.

وشدد هنية على ضرورة حماية هؤلاء الأبطال وتوفير حاضنة آمنة لهم لمواصلة المسيرة المباركة للمقاومة.

في الوقت نفسه أكد هنية ونخالة التزامهما بإطلاق سراح الأسرى من سجون الاحتلال مهما كلف الثمن ، معتبرين ذلك أولوية قصوى.

[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *